موجود في كل بيت.. طعام جبار يخفض السكر التراكمي وضغد الدم ويعزز صحة القلب ويمنع انسداد الشرايين.. تعرف عليه !

موجود في كل بيت.. طعام جبار يخفض السكر التراكمي وضغد الدم ويعزز صحة القلب ويمنع انسداد الشرايين.. تعرف عليه !

منوعات

الملاعب

ياسمين مراد 2023/12/06, 09:00 م

فوائد الفلفل الحار لصحة القلب والأوعية الدموية

تشير الدراسات إلى أن الفلفل الحار يحتوي على خصائص مضادة للالتهابات ومضادة لتصلب الشرايين، مما يساهم في تقليل تكوين اللويحات الدهنية في الأوعية الدموية والشرايين. يُظهِر الفلفل الحار أيضًا تحسينًا في تدفق الدم ووظائف القلب، ويمكن أن يساهم في الوقاية من نمو الخلايا السرطانية وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية. بالإضافة إلى ذلك، يساعد الفلفل الحار في منع انسداد الشرايين والحفاظ على ضغط الدم تحت السيطرة وتخفيف الضغط على القلب، مما يعزز الدورة الدموية ويوفر الأكسجين اللازم للجسم.

تقليل مستويات الكوليسترول الضار

تقلل الفلفل الحار من مستويات الكوليسترول الضار (LDL)، الذي يتراكم على جدران الشرايين ويسبب تصلبها. يُشير البحث إلى أن الفلفل الحار يحمي من مرض السكري ويساهم في الوقاية من الإصابة بالسكري من النوع الأول. يعزز محتوى الكابسيسين في الفلفل الحار وبالنسبة للنساء المصابات بسكري الحمل، أظهرت دراسة أن مكملات الفلفل الحار التي تحتوي على الكابسيسين يمكن أن تساعد في تحسين ارتفاع مستوى الجلوكوز بعد تناول الوجبة، وتساهم أيضًا في مكافحة ارتفاع مستويات الكوليسترول لدى النساء المصابات بمرض السكري.

تحسين توازن الجلوكوز والوقاية من مقاومة الأنسولين

تُظهِر الدراسات العلمية أن تناول الفلفل الحار الذي يحتوي على الكابسيسين يمكن أن يُعزِّز نشاط المستقبلات التي تساهم في الحفاظ على توازن الجلوكوز في الجسم. يُساعِد ذلك في الوقاية من مقاومة الأنسولين وتحسين مستويات الكوليسترول وتقليل الالتهابات، وبالتالي يمكن تحسين توازن الجلوكوز وتقليل خطر الإصابة بمرض السكري.

تقليل مخاطر الإصابة بمرض السكري

يمكن أن يُقلِّل تناول الفلفل الحار المعبأ بالكابسيسين من مخاطر الإصابة بمرض السكري. وعلى المدى الطويل، قد يُظهِر الأفراد الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة نتائج إيجابية فيما يتعلق بالتحكم في الوزن عند تناولهم الفلفل الحار.

كيفية تناول الفلفل الحار

يُوصِى عادةً بتناول جرعات صغيرة من الفلفل الحار بانتظام على مدار اليوم، مثل إضافة ملعقة أو ملعقتين كبيرتين إلى الطعام أو تناوله نيئًا. قد لا يكون تناول جرعات كبيرة مرة واحدة فعالًا، حيث قد يُسبِّب الغثيان أو آثارًا جانبية أخرى.

مقالات متعلقة عرض الكل