مضاربات عنيفة بالسوق السوداء تشعل الدولار في مصر وسعره أمام الجنيه يصل لهذا المستوى لأول مرة في التاريخ

مضاربات عنيفة بالسوق السوداء تشعل الدولار في مصر وسعره أمام الجنيه يصل لهذا المستوى لأول مرة في التاريخ

ياسمين مراد 2024/02/07, 09:00 م

عادت المضاربات العنيفة على الدولار في السوق السوداء بمصر، ما تسبب في ارتفاع قياسي بسعر صرف الورقة الأميركية الخضراء أمام الجنيه هو الأكبر في تاريخ البلاد مع ثبات السعر الرسمي في البنوك.

.وارتفع سعر الدولار في السوق السوداء لأول مرة في تاريخ مصر اليوم في السوق السوداء إلى 69 جنيها، ليتجاوز الفارق بين السوقين الرسمية والموازية حاجز 100%.

وبلغ سعر الدولار في سوق الذهب 65 جنيهًا، بينما سجل في سوق السيارات والمستوردين نحو 67 جنيهًا، ووصل في سوق العقارات إلى 75 جنيهًا، بحسب متعاملين في السوق.

ويأتي ارتفاع الدولار الجنوني في السوق السوداء، بفعل المضاربات وتقليل البنوك لحدود سحب العملات الأجنبية من خلال البطاقات الائتمانية.

وتناقش مصر حالياً استكمال برنامجها التمويلي مع صندوق النقد الدولي، بقيمة 3 مليارات دولار، مع مطالب بزيادته نظراً للأوضاع الراهنة. ومن ضمن شروط الصندوق مرونة في سعر الصرف، مع كبح معدلات التضخم في البلاد.

انخفض الجنيه بأكثر من النصف مقابل الدولار منذ مارس (آذار) 2022. ورغم التخفيضات المتكررة في قيمة العملة، يبلغ سعر الدولار أكثر من 60 جنيهاً مصرياً في السوق السوداء، وفق غروبات لتداول العملة، مقارنة بسعر رسمي يبلغ 31 جنيهاً.

وتوجد حالياً بعثة من صندوق النقد الدولي في القاهرة، لعمل المراجعتين الأولى والثانية المتأخرتين، منذ أواخر العام الماضي.

وربط اقتصاديون وجود بعثة الصندوق مع قرب اجتماع البنك المركزي المصري، يوم الخميس المقبل، للنظر في أسعار الفائدة، وتوقع البعض إعلان خفض حاد في قيمة الجنيه مع رفع أسعار الفائدة بنحو 3 في المائة، مع رفع قيمة قرض الصندوق إلى ما يقارب 10 مليارات دولار.

مقالات متعلقة عرض الكل